هل السكر والكاربوهيدرات والانسولين هي اسباب الرئيسية زيادة الوزن ؟؟ - Proteinak

هل السكر والكاربوهيدرات والانسولين هي اسباب الرئيسية زيادة الوزن ؟؟

اولا :
هل يوجد دراسات نظرت في هذا الموضوع ؟

العديد من الدراسات قامت بمقارنة الانظمة الغذائية منخفضة الكاربوهيدرات والانظمة منخفضة الدهون ووجدو نفس النتائج عندما يأتي الأمر لخسارة الوزن والدهون.

وهذه الدراسات تعتبر من أقواها لانها :
– دراسات تتبعية : وهي دراسة على مجموعة دراسات اخرى وتعتبر قوية جدا لانها تسحب معلومات من عشرات او مئات الدراسات على نفس الموضوع لكي تخرج باستنتاج.

– مراجعاات منهجية: تأخذ هذه الدراسات وجهة نظر شكّاكة وتقوم بالنظر بالاخطاء في الدراسات الاخرى ونقدها.

 

 

20 دراسة قامت بتثبيت السعرات الحرارية والبروتين لمجموعة اشخاص لكن الكاروبوهيدرات كانت مختلفة بينهم من بين 20% ل 75 % وكذلك السكر
بين كل هذه الدراسات (كلها) ولا واحدة منهم وجدت اي فرق يذكر بدهون او وزن الجسم بين المجموعات المختلفة سواء كان الاشخاص ينتاولو الكثير او القليل من السكر والكاربوهيدرات.

بمعنى اخر
طالما كان البروتين والسعرات الحرارية ثابتة كمية السكر التي يأكلها الاشخاص لا تشكل اي فارق


زيادة على ذلك
يوجد 12 مراجعة منهجية (systematic review) ودراسة تتبعية (meta-analysis) نشرت على مدى اكثر من 10 سنوات حول تأثير الانظمة الغذائية قليلة السكريات على المدى البعيد في الجسم.

بين هذه ال 12 دراسة :
– 3 منهم كانو مع الانظمة الغذائية قليلة الكاربوهيدرات.
– 3 منهم كانو ضد الانظمة الغذائية قليلة الكاربوهيدرات.
– 6 من هذه الدراسات كانو حياديات بمعنى انهم استنتجو ان الطرق المختلفة كلها فعالة طالما كانت السعرات الحرارية بين الانظمة ثابتة ونسبة البروتين ثابتة.

 

20 دراسة قامت بتثبيت السعرات الحرارية والبروتين لمجموعة اشخاص لكن الكاروبوهيدرات كانت مختلفة بينهم من بين 20% ل 75 % وكذلك السكر
بين كل هذه الدراسات (كلها) ولا واحدة منهم وجدت اي فرق يذكر بدهون او وزن الجسم بين المجموعات المختلفة سواء كان الاشخاص ينتاولو الكثير او القليل من السكر والكاربوهيدرات.

بمعنى اخر
طالما كان البروتين والسعرات الحرارية ثابتة كمية السكر التي يأكلها الاشخاص لا تشكل اي فارق


زيادة على ذلك
يوجد 12 مراجعة منهجية (systematic review) ودراسة تتبعية (meta-analysis) نشرت على مدى اكثر من 10 سنوات حول تأثير الانظمة الغذائية قليلة السكريات على المدى البعيد في الجسم.

بين هذه ال 12 دراسة :
– 3 منهم كانو مع الانظمة الغذائية قليلة الكاربوهيدرات.
– 3 منهم كانو ضد الانظمة الغذائية قليلة الكاربوهيدرات.
– 6 من هذه الدراسات كانو حياديات بمعنى انهم استنتجو ان الطرق المختلفة كلها فعالة طالما كانت السعرات الحرارية بين الانظمة ثابتة ونسبة البروتين ثابتة.

 


ثانيا :
كيف ممكن السكر يلعب دور في زيادة الوزن ؟


1- السكر ممكن يزيد كمية السعرات الحرارية المتناولة
في 2013 قامت منظمة الصحة العالمية بعمل دراسة لفحص كيف ممكن يؤثر السكر على زيادة الدهون.
الذي وجدته هذه الدراسة ان زيادة السكر ممكن يأثر على الوزن وذلك من خلال زيادة عدد السعرات الحرارية فقط وليس بسبب السكر نفسه!!

بمعنى اخر ان زيادة اكل السكر بدون حساب للكميات ممكن بسهولة يزيد من السعرات الحرارية الي بناكلها بدون ما ننتبه.

2- الاطعمة الحلوة تتم معالجتها بشكل كبير وتكون شهية ويمكن اكلها بكمية مرتفعة.
عادة ما تكون الاطعمة الغنية بالسكر سهلة الاكل وشهية وصعب التوقف عن اكلها من الكنافة مثلا..
يقوم جسمنا بهضم وامتصاص الطاقة من هاي الاطعمة بشكل سريع كما انهم يقومو بتفعيل مناطق ادمان بالمخ. مما يجعلنا نأكل اكثر واكثر من هاي الاطعمة.

هذه الاطعمة بالاضافة لاستجابة المخ لالهم ليس بسبب السكر نفسه قد تجعلنا نأكل الكثير منها.
اذا المشكلة فينا وليست بالسكر نحن لا نريد التوقف عن الاكثر بكثرة…


ثالثا:
بجانب السكر ماذا يحدث؟

 

بسبب الاختلاف الجيني , الاجسام تستجيب للانظمة الغذائية بشكل مختلف كما ان هناك عوامل اخرى تتسبب بزيادة الوزن مثل التوتر والنوم وصحة عمليات الايض ونظام الحياة والبيئة الاجتماعية وغيرها..

لهذا بعض الاشخاص ممكن يشبعو من الدهون والبعض من الكاربوهيدرات او بفضلو تناول واحدة على الاخرى.
لهذا الدراسات لا تقدم قانون يعمل على الجميع.
لكن هذه الدراسات بينت واتفقت ان السكر ليس مادة غذائية شريرة تعمل على زيادة الوزن لوحدها او تمنع من خسارة الدهون.

نسنتج من هذا:
ان كمية السعرات الحرارية هي لها الدور الاكبر في زيادة الوزن وكلك كمية البروتين غير هذا يرجع الموضوع الي ذوق الاشخاص في اختيار الاغذية
كما اننا ننصح بتنوع الاطعمة المتناولة وذلك لتغطية حاجة الجسم من الفيتامنيات والمعادن مع البقاء ضمن السعرات الحرارية المحتاجة.